• وزير النفط الايراني بيجن زنكنة

أعلن وزير النفط الايراني بيجن زنكنة، أن الاتفاق الذي توصل اليه اعضاء منظمة الدول المصدرة للنفط "أوبك" يوم الاربعاء، سيعزز الايرادات النفطية لايران بواقع 10 مليارات دولار.

وأوضح زنكنة في حديث للتلفزيون الايراني عقب مشاركته بالاجتماع الوزاري الـ 171 للمنظمة في فيينا، بان اتفاق اوبك ينص على خفض انتاج المنظمة الى 32.5 مليون برميل يوميا مع استثناء ايران من عملية التخفيض.

وأضاف أن جميع الدول بات يتعين عليها خفض 4.5 بالمئة من انتاجها المسجل في شهر اكتوبر/تشرين الاول، فيما يحق لايران تعزيز الانتاج المسجل في الشهر المذكور بواقع 90 الف برميل يوميا.

وتابع، بعد حرب نفسية ومباحثات مضنية، تمكنا من تثبيت أحقية ايران لاستعادة حصتها السوقية لما قبل الحظر.

وأوضح بان انتاج النفط الايراني سجل مستوى قياسي في عام 2015 عند 3.975 مليون برميل يوميا وبحسب مصادر أخرى فان انتاج ايران بلغ 3.707 مليون برميل يوميا في شهر اكتوبر/تشرين الاول الماضي، حيث بامكان ايران تعزيز هذا المستوى بـ 90 الف برميل يوميا بحسب الاتفاق.

ونوه زنكنة الى أن الاتفاق ينص على خفض انتاج اوبك بواقع 1.2 مليون برميل يوميا الامر الذي سيدعم اسعار النفط ومن الممكن لمس اثر ذلك على الاسواق بالوقت الراهن.

واكد أنه وبحسب الاتفاق لا يوجد أية قيود امام طهران لمواصلة انتاج النفط حتى مطلع العام المقبل، وعلى ضوء ذلك سنواصل برامج رفع الانتاج.

وتوقع أن يبلغ اجمالي حجم صادرات ايران نحو واحد مليار برميل في العام المقبل بحسب المخطط، وأن يشهد برميل النفط ارتفاعا بواقع 10 دولارات مايعنى أن ايرادات ايران من بيع النفط ستزداد 10 مليارات دولار العام القادم.

وأكد أن القوة والمنطق والاصرار على المواقف كانت عوامل نجاح ايران في اجتماع اوبك، حيث إن هذا الاتفاق أحيا اوبك من جديد وأنعشها بصفتها مؤسسة مقتدرة بالمجال النفطي.

وأشار الى قرار روسيا خفض انتاجها بواقع 300 الف برميل يوميا في الاتفاق، موضحا بان مسايرة روسيا لاوبك جاءت عبر مفاوضات المسؤولين الايرانيين مع نظرائهم الروس وأثبت قوة منظمة اوبك وقراراتها المؤثرة.

 

Dec ٠١, ٢٠١٦ ٢٠:١٩ MEC
تعليقات