اكد مسؤول البحث عن المفقودين في الاركان العامة للقوات المسلحة العميد باقر زادة ان مضيق هرمز والخليج الفارسي منطقة استراتيجية وان ايران تبسط هيمنتها على هذه المنطقة بشكل كامل مشددا على ضرورة ان تبقى هذه الحالة.

تعتبر ايران مضيق هرمز والخليج الفارسي منطقة استراتيجية وتبسط هيمنتها عليها بشكل كامل وترى وجوب استمرار الدفاع عن هذه الارض الاسلامية حتى الشهادة.اكد مسؤول البحث عن المفقودين في الاركان العامة للقوات المسلحة العميد باقر زادة ان مضيق هرمز والخليج الفارسي منطقة استراتيجية وان ايران تبسط هيمنتها على هذه المنطقة بشكل كامل مشددا على ضرورة ان تبقى هذه الحالة. واعتبر العميد باقر زادة دفن جثامين الشهداء في جزر الخليج الفارسي بانه يرسخ روح الاستشهاد في اوساط المقاتلين المنتشرين في هذه الجزر.وقال ان مضيق هرمز والخليج الفارسي منطقة استراتيجية وان ايران تبسط هيمنتها في هذه المنطقة بشكل كامل مشددا على ضرورة ان تبقى هذه الحالة ومن مستلزمات ذلك هو التواجد المقتدر.واضاف العميد باقر زادة في تصريح لمراسل فارس حول الهدف من تشييع ودفن الشهداء المجهولين في جزر الخليج الفارسي : ان اهم هدف من تشييع ودفن الشهداء المجهولين في جزر الخليج الفارسي هو ترسيخ روح الاستشهاد لدى المقاتلين المتواجدين في هذه الجزر .وتابع ان الهدف الاخر ايضا هو نشر ثقافة التضحية والجهاد والشهادة وذلك بعد ترسيخ هذه الثقافة لدى المقاتلين المتواجدين في هذه الجزر ولحسن الحظ ان هذه الروحية موجودة لدى هؤلاء الاعزاء وتزداد ترسيخا.وافاد بان هذه الجزر لديها حساسيتها الخاصة ويجب ان يستمر الدفاع عن هذه الارض الاسلامية حتى الشهادة وبامكان الشهداء باعتبارهم نور الهداية لكل البشرية ومنهم سكان هذه الجزر ان يتحولوا الى مصدر الهام ونشاط.

Dec ٠١, ٢٠١٦ ١٤:٠٤ MEC
تعليقات