قتل 76 شخصا فيما نجا 5 أشخاص إثر تحطم طائرة في كولومبيا، الثلاثاء 29 نوفمبر/تشرين الثاني، بينهم فريق برازيلي لكرة القدم.

قتل 76 شخصا فيما نجا 5 أشخاص إثر تحطم طائرة في كولومبيا، الثلاثاء 29 نوفمبر/تشرين الثاني، بينهم فريق برازيلي لكرة القدم.    ووفقا للسلطات المحلية الكولومبية فإن الطائرة كانت تقل 72 راكبا و9 من أفراد الطاقم، تحطمت وهي في طريقها إلى مطار مدينة مدلين الدولي قادمة من بوليفيا، ومن بين الركاب فريق شابيكوينسي البرازيلي، المتوجه للعب ضد فريق اتليتيكو ناشيونال، يوم غد الأربعاء، في نفس المدينة في نهائي كأس "كوبا سود أمريكانا" لكرة القدم (كأس اتحاد أمريكا الجنوبية لكرة القدم).وقال قائد إدارة الإطفاء الكولومبية إن سيارات الإطفاء والنجدة هرعت إلى مكان تحطم الطائرة، وإن هناك 5 ناجين تم إجلاؤهم من مكان الحادث.هذا وتضاربت الأنباء عن سبب تحطم الطائرة إذ أفادت بعض الوكالات بأنه ناجم عن نقص في الوقود، في حين عزا الآخر ذلك إلى سوء في الأحوال الجوية.وبطولة "كوبا سود أمريكانا" هي بطولة كرة قدم دولية تقام للأندية سنويا منذ عام 2000، وتعد ثاني أهم بطولة للأندية بعد كأس ليبرتادوريس.

Nov ٢٩, ٢٠١٦ ١٣:٣٦ MEC
تعليقات